تقديم الطابور الصباحي في المدارس الحكومية والأهلية بالرياض إلى 6:30


تقديم الطابور الصباحي في المدارس الحكومية والأهلية بالرياض إلى 6:30



للتخفيف من ازدحام الطرق وسيبدأ التطبيق بعد اسبوعين من بداية الدراسة

تقديم الطابور الصباحي في المدارس الحكومية والأهلية بالرياض إلى 6:30

تصوير : فايز الزيادي 

سبق- الرياض: أصدر المدير العام للتربية
والتعليم بمنطقة الرياض الدكتور ابراهيم بن عبد الله المسند، قراراً بتقديم
دوام المدارس إلى الساعة 6:30 صباحاً بدلاً، من 6:45 دقيقة، وذلك اعتباراً
من يوم الأحد 9 / 11 / 1434هـ، حرصاً من وزير التربية والتعليم فيصل بن
عبد الله، على المساهمة في التخفيف من الازدحام الذي تواجهه طرق مدينة
الرياض، وبناءً على توجيه أمير الرياض الامير خالد بن بندر بن عبد العزيز،
وبمتابعة من أمير المنطقة بالإنابة الأمير تركي بن عبد الله بن عبد العزيز.
ودعا “المسند” جميع مديري ومديرات المدارس الحكومية والأهلية بمدينة الرياض
فقط، إلى تطبيق النظام الجديد بحيث يبدأ الطابور الصباحي الساعة 6:30،
وتبدأ الحصة الأولى الساعة 6:45 دقيقة.
وأهاب “المسند” بجميع المعلمين والمعلمات وأولياء امور الطلاب والطالبات، التعاون على الالتزام بالدوام الجديد.
وأوضح المدير العام للتعليم الدكتور إبراهيم المسند، أنه نظراً لازدحام
الطرق المتزايد في مختلف طرق مدينة الرياض، فقد تم عقد اجتماع برئاسة
الأمير تركي بن عبد الله بن عبد العزيز “أمير منطقة الرياض بالنيابة”، في
قصر الحكم بحضور المدير العام للتربية والتعليم بمنطقة الرياض الدكتور
إبراهيم المسند، ومدير إدارة مرور منطقة الرياض العقيد علي بن عبد الله
الدبيخي، ووكيل إمارة منطقة الرياض المكلف عبد الله بن مجدوع القرني، ووكيل
إمارة منطقة الرياض المساعد للشؤون التنموية سليمان القناص، وعدد من
المعنيين بالجوانب المرورية لدى مؤسسات التعليم العالي والجهات الأخرى
المعنية.
وجرى خلال الاجتماع استعراض ومناقشة الخطط المرورية المعدة للتنفيذ مع
بداية العام الدراسي الجديد لما ستشهده المدينة من كثافة مرورية بالطرق
الرئيسة والميادين والشوارع المؤدية من وإلى المدارس والمعاهد والجامعات.
ودعا الأمير تركي بن عبد الله بن عبد العزيز، قائدي المركبات إلى التعاون
التام مع رجال المرور، والالتزام التام بالأنظمة والقواعد المرورية من حيث
الالتزام بالمسار الصحيح، وتجنب الوقوف الخاطئ بأنواعه كافة وبالأخص بالقرب
من المدارس والمؤسسات التعليمية، وتجنب السرعة أو التسرع في القيادة،
وتجنب ارتكاب السلوكيات المرورية الخاطئة.
وأضاف “المسند”: ان تأجيل العمل بتقديم موعد الدراسة إلى الأسبوعين من بعد
بداية العام الدراسي يأتي من أجل التنسيق مع الشركات والمؤسسات المسؤولة عن
نقل الطلاب والطالبات وشركات النظافة وتعديل الجرس الإلكتروني للحصص في
المدارس وما يرتبط بذلك من أمور.

2 التعليقات

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.